fbpx
سياحةصفحة أولى

أراجيح معلقة على رافعات في كابادوكيا تبهر الزوار والسياح!

انتشر في كابادوكيا نوع جديد من التصوير بين السياح بعد إنشاء أراجيح معلقة على رافعات تخلد أجمل الذكريات.

ويقوم السياح أو الراغبون في تخليد زفافهم بلحظات مميزة، بالتقاط صور احترافية لأنفسهم وهم في أراجيح منصوبة على رافعات.

ويتميز هذا النوع من الصور بلقطاته الإبداعية، حيث يظهر الأشخاص وكأنهم يسبحون في زرقة السماء.

فيما يظهر حولهم مناطيد الهواء الساخن التي تجوب سماء كابادوكيا.

أراجيح معلقة على رافعات في كابادوكيا

وتعتبر منطقة كبادوكيا بولاية نوشهر، وسط تركيا، من المراكز السياحية الهامة في البلاد.

وتتمتع بمزارات سياحية ذات شهرة عالمية واسعة.

وتشكّلت مدينة كابادوكيا الصخرية منذ آلاف السنين من الحمم البركانية والرماد، على جبال أرجييس، وحسن داغ، وغولّوداغ.

وتمتد بين عدة ولايات؛ لذلك تعد عنوانا لعراقة منطقة الأناضول وقدمها عبر التاريخ الإنساني.

ومن ضمن المعالم المثيرة للدهشة بالمنطقة “مداخن الجن” التي تقع في وادي “دَفرنت” في كبادوكيا.

ويأتي السياح من كل حدب وصوب سواء من داخل تركيا أو خارجها؛ لمشاهدة هذه الأعجوبة التي نسجت حولها الأساطير، والتقاط الصور التذكارية عندها.

و”مداخن الجن” هي مداخن جبلية طبيعية تمنح الشفاء والجمال لزائريها.

وسنوياً تستقبل 2.5 مليون سائح، ويعتقد أنّ تسميتها بهذا الاسم يرجع إلى معتقدات شعبية قديمة.

وتقول إن الجن يعيشون في كهوف هذه المنطقة وصخورها المخروطية المعروفة بالمداخن.

كما أن هناك العديد من الظواهر الطبيعية التي تكونت بنفس الطريقة، أي بفعل عوامل النحت والتعرية الطبيعية المختلفة، ولها بالغ الأثر في رسم الانبهار على أوجه الزوار.

زر الذهاب إلى الأعلى